منوعات

محمد راسم فنان جزائري تحتفل بيوم ميلاده جوجل

احتفل محرك البحث جوجل اليوم الخميس، بذكرى ميلاد الفنان التشكيلي الجزائري محمد راسم، ويعتبر راسم من أهم الفنانين على المستوى العربي والعالمي، وكان الفنان الجزائري واصل مغامرته من خلال افتتاح معرضه المقام في بغاليري بالجزائر وذلك بعنوان “ما وراء المرئي” حيث تجتمع فيه باقة. من اعماله والتي تعيد صياغة الصور الفوتوغرافية عبر الفن الرقمي.

واختار محمد راسم الملقب بساسي، والمولود عام 1943 ميلادي، عدداً من المواضيع التاريخية والفلسفية والبيئية لتكون هي مجال اهتمامه، وهو ما تجلى بشكل كبير في بعض من لوحاته، مثل “القصبة” ومصطفى باشا، والعزلة وغيرها من اللوحات الفنية.

ويعتمد محمد راسم على الكمبيوتر من أجل استخراج تشكيلة الالوان التي تمنح الصور الحيوية وتضيف اليها المشاهد من خلال الاعتماد على التدرج اللوني من أقصى درجات الوضوح الى اشد درجات الضبابية.

ولا يعتبر معرض “ما وراء المرئي” هو الاول لمحمد راسم، حيث كان قد افتتح عدة معارض في الاعوام 2009، 2010، 2019، واعتمد فيها على تقنية الفن الرقمي، ولكن ما هو جديد في معرضه الحالي تنوع المواضيع المطروحة في المعرض ومواصلة عمله على سبر أغوار الضوء واللون والظلام من أجل تحقيق اقصى درجات الانسجام.

وأكد محمد راسم في تصريح صحفي، بأن هذه التجربة ما هي الا نتيجة عمل مستمر، حيث بدأ باستعمال الالوان التي اعتاد الفنانون على استخدامها في اعمالهم، لتنتهي المحاولة معه باستخدام كيمياء مختلفة بمساعدة التقنيات الحديثة وهو امر ينقل الفن الى التطور والاعتماد على التكنولوجيا الرقمية.

المرصد

كاتب لدى المرصد الأمني
زر الذهاب إلى الأعلى
xnxx xnxx xnxx xxx porn arab sex