شئون فلسطينية

حركة فتح توضح مضمون المشاورات التي جرت بين الشيخ والبرغوثي في السجن

بعد تداول العديد من الإشاعات حول ما حدث في اللقاء بين عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ والأسير الفلسطيني مراون البرغوثي, أوضحت حركة فتح في وقت لاحق حقيقة ما جرى في اللقاء بشأن الانتخابات الفلسطينية, وما إذا كان البرغوثي سيترشح للرئاسة أم لا.

وصرح نائب رئيس حركة “فتح” محمود العالول بأن الاجتماع مع البرغوثي كان واضحاً وفعالاً، وأن البرغوثي متفق على أن حركة فتح يجب أن تخوض الانتخابات بقائمة موحدة, لضمان فوزها بالأغلبية.

يأتي هذا التصريح بعد تداول العديد من الإشاعات إعلامياً, أهمها أن حسين الشيخ قدم عرضاً للبرغوثي ب2 مليون دولار مقابل تنازله عن الترشح للرئاسة الفلسطينية.

وأكدَّ محمود العالول بأن اللجنة المركزية لحركة فتح، موحدة وتم توزيع المهام على جميع أعضائها، مؤكدا أنها لن تقبل بعرقلة الانتخابات أبدا.

ومن المقرر أن تجرى الانتخابات الفلسطينية في 22 مايو للانتخابات التشريعية، وفي 31 يوليو للانتخابات الرئاسية, بعد مضي 15 عاماً لاخر انتخابات تم عقدها.

اظهر المزيد

عبدالله

رئيس تحرير وكاتب في صحيفة المرصد الأمني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى