شئون فلسطينية

مجلة فورين بوليسي توضح دوافع إدارة بايدن من عودة المساعدات للفلسطينيين

نشرت مجلة فورين بوليسي عن أهمية ما قامت به إدارة بايدن الجديدة من إعادة المساعدات للشعب الفلسطينيي والتي يهدف إلى تعزيز الاقتصاد الفلسطيني ودعم برامج السلام والمصالحة بين الفلسطينيين والاحتلال الإسرائيلي.

فقد صادق الكونغرس الأمريكي على مشروع قانون إنشاء صندوق للشراكة من أجل السلام والذي يمنح الفلسطينيين مساعدات قدرها 250 مليون دولار على مدى 5 سنوات, والذي يعد أكبر استثمار من الولايات المتحدة الأمريكية في عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية حتى الآن.

وعلى الرغم من صغر حجم هذه المساعدات إلا أنها قد تساهم للعودة لعملية السلام التي تتراجع منذ عقود.

وبحسب المجلة فإن الإدارة الأميركية الجديدة تسعى لإعادة بناء الكثير مما تم تفكيكه في ظل إدارة ترامب، وستعمل على استئناف العلاقات مع السلطة الفلسطينية، وإعادة فتح بعثة منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن والقنصلية الأميركية في القدس المحتلة، وإعادة المساعدات للفلسطينيين.

وأشارت المجلة إلى أن تركيز الإدارة الأميركية الجديدة هو إحداث تغييرات على الحياة اليومية للشعب الفلسطيني وبث الحياة في الاقتصاد الفلسطيني بعيداً عن تحقيق تسوية كبرى بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

اظهر المزيد

عبدالله

رئيس تحرير وكاتب في صحيفة المرصد الأمني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى