رياضة

التعادل السلبي يحسم قمة مانشستر يونايتد وليفربول

حسم التعادل السلبي لقاء القمة بين مانشستر يونايتد ومضيفه فريق ليفربول، ضمن منافسات الأسبوع الثامن عشر من بطولة الدوري الإنجليزي.

وبهذا التعادل رفع مانشستر يونايتد رصيده الى 37 نقطة في الصدارة، مبتعداً بنقطتين عن أقرب ملاحقيه ليستر سيتي.

في حين رفع حامل لقب البريميرليج، ليفربول، رصيده الى 34 نقطة، وفقد المركز الثاني ليتراجع الى المركز الثالث بفارق نقطة يتيمة عن توتنهام صاحب المركز الرابع.

ويخدم التعادل بين ليفربول واليونايتد اليوم، مطامع فرق المقدمة الأخرى مثل ليستر سيتي وتوتنهام وبالأخص فريق مانشستر سيتي الذي يملك 32 في المركز الخامس ويملك مباراتين أقل اي انه في حال حقق الفوز فيهما يتصدر جدول ترتيب البريميرليج.

وسيطر ليفربول على الكرة في معظم أوقات المباراة خاصة في الشوط الأول ولكنه فشل في تهديد مرمى دي خيا الا ببعض الكرات القليلة.

ولم يسدد مانشستر يونايتد أي كرة نحو مرمى الريدز طوال ال 30 دقيقة الأولي، على عكس الشوط الثاني الذي هدد مرمى ليفربول بأكثر من كرة خطيرة وصريحة للتسجيل ولكن تألق حارس ليفربول وقف كالحائط ليتألق بصد الكرات الخطيرة أبرزها تسديدة بوجبا الذي واجه الحارس وجهاً لوجه.

وبهذا التعادل يواصل ليفربول نتائجه المخيبة للآمال، بعدما فشل في تحقيق الفوز بالجولات الأربع الأخيرة بالبريميرليج، حيث تعادل مع وست بروميتش ونيوكاسل يونايتد وخسر أمام ساوثهامبتون ثم تعادل اليوم ضد مان يونايتد، فيما حقق أخر انتصاراته على حساب كريستال بالاس بسباعية نظيفة بالجولة الرابعة عشر.

 

المرصد

كاتب لدى المرصد الأمني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
xnxx xnxx xnxx xxx porn arab sex