اخبار عالمية

الحرس الثوري ينفي سقوط قتلى له في سوريا نتيجة الهجمات الاسرائيلية ويهدد بالرد

أكد قيادي في الحرس الثوري الإيراني، أن الغارات الاسرائيلية على المواقع عسكرية في شرق سوريا لم يسفر عنها أي ضحية, وأن ما تم تداوله اعلاميا من وقوع عدد كبير من الضحايا من بينهم ايرانين هو أكاذيب ودعاية إعلامية.

حيث صرح المساعد السياسي لقائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني “أحمد كريم خاني” أن الغارات الاسرائيلية التي وقعت يوم الأربعاء، لم تسفر عنها أي ضحية وأن ما ذكره المرصد السوري بأن 57 جنديا ومقاتلا للمقاومة من بينهم جنود ايرانين قد لقوا حتفهم في هذه الغارات هي أكاذيب ودعاية إعلامية.

وأشار الى أن قبام اسرائيل بمثل هذه الهجمات يظهر مدى خوفها من انتقام ايران, وسوف تقابل برد فعل ايراني قوي.

عبدالله

رئيس تحرير وكاتب في صحيفة المرصد الأمني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى