منوعات

لطيفة العياف في ذمة الله .. تعرف على قصتها

انتقلت الى رحمته تعالى، الأستاذة لطيف عياف، اليوم السبت، وهي المتعافية من مرض سرطان الثدي والتي ظهرت في عدة لقاءات تلفزيونية للحديث عن تجربتها مع المرض اللعين.

وتصدر هاشتاف “لطيفة العياف في ذمة الله”، ترندات السعودية عبر موقع التغريدات القصيرة تويتر.

وكانت المرحومة لطيفة العياف، كرست جهودها لنشر الوعي في المجتمع من أجل المساعده على اكتشاف مرض السرطان مبكراً، وذلك بعد تشافيها من المرض مرتين.

كما أنها كانت حريصة على رفع معنويات مرضى السرطان، وكانت تشجع المجتمع على ضرورة الاهتمام بالفحوصات الروتينية ودعم روح الأمل للمصابين.

وكانت المرحومة كشفت مسبقاً بأن المواطنين، تنظر الى مرض السرطان عأنه الموت، في حين نظرت اليه بأنه حياة جديدة ونجحت بتجاوزه مرتين بدعم أسرتها.

وأوضحت سابقاً خلال لقاء لها، بأنها طلبت من زوجها الزواجو بعد اصابتها بالمره الأولى ولكنها رفض وظل واقفاً الى جانلها وداعماً لها.

وعملت لطيفة العياف كمتطوعة من أجل نشر التوعية بين المواطنين والمجتمعات، لضرورة الفحص المبكر حتى يسهم في تجاوز المرض سريعاً في حال اكتشافه، مؤكده بأن البعض ينظر للمصاب بالسرطان بأنه شخص معدِ.

اظهر المزيد

طارق

كاتب ومحرر صحفي في صحيفة المرصد الأمني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى