شئون فلسطينية

عباس يرغب باستئناف الاتصالات مع إسرائيل في أسرع وقت

صرح الرئيس الفلسطيني “محمود عباس” برغبته قي تجديد الاتصالات مع الكيان الصهيوني في أسرع وقت ممكن وبدون أي شروط مسبقة , وذلك خلال إحياء الذكرى ال56 لحركة التحرير الوطنبية فتح, حيث أوضح عن رغبة السلطة الوطنية الفلسطينية باستئناف الاتصالات مع الاحتلال الاسرائيلي في ظل وساطة أميركية تحت رعاية الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن.

وشدد عباس على ضرورة الاستفادة من العمل مع الإدارة الأميركية الجديدة على أسس متينة من الثقة المتبادلة و تعزيز العلاقات معها وتحقيق السلام والأمن للجميع.

وقد تطرق الرئيس عباس للحديث عن قضية اللاجئين الفلسطينيين وعلى ضرورة إيجاد حل عادل لها، حسب القرار 194 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة،ويجب العمل على إطلاق سراح جميع الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقد أضاف أنه يتم حالي التنسيق مع الدول العربية والإسلامية والدول الصديقة للسلام حول العالم من أجل إيجاد حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية, والذي يشمل حل الدولتين على حدود العام 1967،لتحقيق الأمن والسلام بالمنطقة.

وقد طالب عباس الأمم المتحدة ورئيسها أنطونيو غوتيريش بعقد مؤتمر دولي بداية العام الجاري 2021 لتحقيق ما يسمى “عملية سلام حقيقية” بين إسرائيل والفلسطينيين.

اظهر المزيد

عبدالله

رئيس تحرير وكاتب في صحيفة المرصد الأمني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى